سنرجـع يـومـا إلى حينـــــا ونغرق في دافئـا ت المنـى

سنرجـع يـومـا إلى حينــــــــــــا

ونغـــرق في دافئـات المنـى

سـنرجـع مهمـا يمـر الزمـان

وتنـاى المسافات ما بيننــا

طلب مني الاهل مرارا أن اكتب عن ذكرياتي في القدس من سنوات الطفوله ولغاية 1948 عند انتهاء الانتداب البريطاني على فلسطين.

ولدت داخل أسوار البلدة القديمـة سنة 1921 ونشأت وترعرعت فيها . أحب هوائها وترابها. أحب حاراتها وأزقتهـا. التجول في شوارعها يشعرك بالخشوع بقداستها وروعتها ، وصدقوني أن حنيني إليها يزداد كل يوم.

دخل المدينه القياصره والملوك والامراء والقاده الكبار، دخلوها بخشوع وإجلال لقداستها ومكانتها الدينيه الـفـذة وتاريخها المنسوج بالحرب والسلام، بالحب والكراهية، بالدمار والإعمار.

البلده القديمه، هذه البقعة الصغيرة التي تضم أقدس الرسالات السماوية التي تربط الارض والسماء، بين الخالق وخلقه، وبين أسمى القيـم واخلدها، انها قبلة المسلمين الاولى ومعراج نبيه الى السماء، كما انها مرقد السيد المسيح وتراثه الأثيل وقيامته المجيده .

لقد تبوأت القدس عبر التاريخ مكانة متميزة لم تحظ بمثلها أي من مدن العالم وظلت عنصرا فاعلا في حركة التاريخ البشري والعمراني وبمثابة القلب الذي ينبض بالحب والتعاون والوئام وكل المعاني الانسانية بين بني البشر.

ان العصور التاريخية التي تعاقبت على القدس تشهد على عمق ارتباطها بالعروبة والاسلام، وذلك على الرغم ما تقوم به سلطات الاحتلال اليوم وفي السابق لتعزز الاطماع الإستعمارية الصهيونية متجاهلة الحضور التاريخي المتواصل والتفاعل الحضري عبر العصور منذ العهود الكنعانية الاولى.

أود أن الفت نظر القارئ أن معظم المعلومات التي ذكرتها في هذا الكتاب هي ليست من نسج الخيا ل، بل حوادث عايشتها بنفسي وأذكرها تماما. وفي الكتاب معلوما ت أخرى ذكرتها حسب مصادرها الموثوقه، وخصوصا «ألمفصل في تاريخ القدس» للمؤرخ المقدسي عارف العارف . كان بيتنا في البلدة القديمة مقابل دير تابع للجالية البولونيه ويسمى (دوم بولسكي) ويوجد فيه عياده لرعاية الاطفا ل وكنيسه.

ويقع بيتنا في هضبة تطل على قبة الصخـرة الجميله والكنائس المسيحيه وتسمى»عقبة البطيخ»

صورة قبـة الصخره كانت تطبع على الجنيه الفلسطيني وعلى طوابع البريد الرسميه.

أسواق ألقـدس

الاسواق داﺧﻞ ألقدس هي أسواق ﺗﺎريخية ﺗﻌﻮد ﻓﻲ ﻣﻌﻈﻤهﺎ إﻟﻰ مئات السنين منذ العهود الايوبية والممـلوكية و الـعثمانية ، وﻗﺒﻠها اﻟﻔﺎ طمية واﻹخشيدية واﻷﻣﻮﻳﺔ، وُدرتها البلدة القديمة وتراثها المعماري الخالد «الحرم القدسي الشريف» والذي يضم المسجد الاقصى ومعالم اخرى متعددة ، وقبلها العهد ين البيزنطي والروماني ودرته كنيسة القيامـة المجيدة.

تفاصيل أوفى عن الاحياء والأزقة في ألقدس القديمه، بالإضافة إلى الاماكن المقدسه مذكوره في كتابي «القدس في العيون – 2010».

ﻟﻤﺎ أﺻﺒﺤﺖ اﻟﻘﺪس اﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﻣﻜﺘﻈﺔ ﺑﺴﻜﺎنها أخذت في التوسع خارج الاسوار، بدءا من حي باب الساهرة وامتداده الشمالي في الشيخ جـراح والشرقي في واد الجـوز وجبل الزيتون وفي غربه حي المصرارة وفي قلبه عمارة كلية الشميدت للبنات في باب العامود والتي كانت في ذلك الوقت مقر السكرتارية العامة لحكومة الانتداب البريطاني.

كلية الشميدت للبنات

اﻧﺘﻘﻠﺖ الاسواق ايضا إﻟﻰ ﺧﺎرج اﻷﺳﻮار، ﻓﻜﺎن هناﻟﻚ ﺳﻮق ﻋﻠﻰ ﺟﺎﻧﺒﻲ ﻧﺰﻟﺔ ﺑﺎب اﻟﻌﺎﻣﻮد اﻟﻌﺮﻳﻀﺔ، وهذا السوق يبدأ من كنيسة النوتردام مقابل باب الجديد.

كنيسة نوتـردام بالقدس

ﻛﻤﺎ ﺗﻢ ﺑﻨﺎء ﺳﻮق ﻣﺘﻜﺎﻣﻞ ﻓﻲ ﺑﺎب اﻟﺨليل ﺑﺪءا ﻣﻦ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺑﻨﻚ ﺑﺎركليس وﺣﺘﻰ ﺑﺎب اﻟﺨليل، وﻗﺪ ﻛﺎن ﻓﻲ أوﻟﻪ ﻣﻜﺘﺒﺔ ﺑﻮﻟﺺ سعيد وﻣﺤﻞ ﺣﻼﻗﺔ اﻟﻮﻋﺮي واﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﻣﺨﺎزن اﻷﻟﺒﺴﺔ.

وأذكر السوق الكبير في بداية شارع مـاميـلا والذي يحتوي على عدة محلات تجارية ومقهى بيكاديلي . وقد بنى اليهود مكانه فندق هيلتون. أما عمارة الاوقاف القريبة من مقهى بيكاديلي فقد حول اليهود هذه العمارة الى فندق تحت اسم والدورف استوريا. كانت عمارة البنك العربي في بداية هذا الشارع (وأذكر ان البنك افتتح أعماله عام 1930).

الشارع الممتد باتجاه البقعة والذي كان يسمى سان جوليان كان يحتوي على مخازن تجارية فخمة وصولا الى فندق الملك داود ومقابله جمعية الشبان المسيحية Y.M.C.A. التي تضم صرحا رياضيا كبيرا بالإضافة الى قاعة محاضرات كبيرة تتسع لسبعمائة شخص ومكتبة تعد من أكبرالمكاتب في فلسطين.

جمعية الشبان المسيحية

أذكر أيضا النادي الارثوذكسي في الثلاثينات عندما كنت عضوا فيه. كان مقر النادي في البقعة الفوقا في عمارة تملكها عائلة الكالوتي. كنت مشتركا في فرقة النادي الكشفية وقائد الفرقة كان السيد جورج سلفيتي. مدير النادي في ذلك الوقت كان السيد حنا سلامه ومساعد المدير السيد ميشيل قطران. كان لفرقة النادي دور كبير في المهرجانات الرياضية وفي الاعياد والمناسبات الرسمية.

بدأت دراستي الابتدائية سنة 1927 في المدرسة الوطنية الارثوذكسية وهي السنة التي حصلت فيها الهزة الكبيرة في فلسطين والتي ذهب ضحيتها مئات الاشخاص ودمرت الاف المنازل.

كان موقع المدرسة الارثوذكسيه في حي المصراره مقابل بيت الدزدار وإنتقلت بعدها الى موقع آخر في طلعة مستشفى الولاده الحكومي، واذ كر إسماء بعض المعلمين والمعلمات في المدرسة من عائلة الحلبي ومشبك ونعواس ومعلمين اخرين لا أذكر اسمائهم. بعدها تابعت دراستي الثانوية في المدرسة الانجليزية (مدرسة المطران غـوبـات) التي تقع في جبل صهيون. أسس هذه المدرسة المطران صموئيل غوبـا ت وكان مطرانا للانجليز بالقدس من عـام 1846 الى 1879 ولذلك تدعى مدرسة المطران غـوبات . وكـان مديـر المدرســــــة المستر ماكينيـس. وعندما انهيت دراستي الثانوية بدأت ثورة عام 1936 .

عبّـرت هذه الثورة عن روح التضحية والفداء والإصرار على الحقوق التي تميز بها أبناء فلسطين. وتمكنت هذه الثورة في بعض مراحلها من السيطرة على كل الريف الفلسطيني، بل والسيطرة على عدد من المدن، بينما انكفأت السلطات البريطانية في بعض المدن الهامة. وقدمت هذه الثورة نموذجا عالميا هو أطول إضراب يقوم به شعب كامل عبر التاريخ الحديث حيث استمر 178 يوماً.

في ألاسطر القليله ألتالية لمحة عن هذه الثورة وأسبابها:

أعلن الإضراب العام في فلسطين في 20/4/1936 على اثر استشهاد الشيخ عز ألدين القسام ورفاقه في أحراش يعبـد على يد القوات البريطانية في 20 تشرين ثاني 1935.

وفي 25 نيسان تشكلت اللجنة العربية العليا برئاسة الحاج أمين الحسيني مفتي القدس ورئيس المجلس الإسلامي الاعلى ودعــت الامة للإستمرار في الاضراب حتى تُبدّل الحكومه البريطانية سياستها المتبعة في فلسطين وتوقف الهجرةاليهودية، ولكن بريطانيا تحدّت مشاعر الشعب الفلسطيني عندما أعلنت في 18 آيار عن جدول العمال للهجرة وهو يقضي بدخول 4500 مهاجر يهودي ، عندهــا إنتقلت الحركة الوطنية من نطاق الإضراب الى مرحلة الثورة المسلحة الدامية واشتد الهجوم على المستعمرات اليهودية وكثرت عمليات تدمير خطوط السكك الحديدية وقلب القطارات ونسف الجسور والهجوم على المخافر.

وكان الأردنيون أول من تحرك لنجدة الشعب الفلسطيني وأرسلوا مذكرات إحتجاج ووسطوا الأمير عبد الله بن الحسين عند الحكومة البريطانية لإقناعها باجابة مطالب الشعب الفلسطيني .

دام الاضراب ستة أشهر واتسع نطاق الثورة إذ وصلت اعداد من الثوار العرب من شرقي الاردن وسوريا ولبنان والعراق بقيادة السوري فـوزي ا لقاوقجي الذي اذاع يوم وصوله فلسطين واتخاذ مثلث نابلس وخاصة منطقة جنين مركزا لنشاطه وقرر الاستمرار في النضال الى ان تتحرر فلسطين.

وقعت معارك عديده في جميع انحاء فلسطين بين الثوار من جهة واليهود والإنكليز من جهة أخرى.

وأمام اشتداد الثورة أصدرت الحكومة البريطانية في 30 ايلول سنة 1936 مرسوما بالأحكام العرفية

توقف الاضراب في تشرين الأول من السنه نفسها ثم أرسلت بريطانيا لجنة ملكية إلى فلسطين برئاسة اللـورد بيـل في شهر تشرين ثاني من السنة نفسها لتقصي الحقائق، وقــد تقدمت اللجنه العربية بمطالبها وهي العدول عن تجربة الوطن القومي اليهودي، إيقاف الهجرة اليهودية، منع انتقال الأراضي العربية لليهود، إنهاء عهد الانتداب وعقــد معاهدة بين بريطانيا وفلسطين تقوم بموجبها حكومة مستقلة وطنية ذات حكم دستوري، غير أن اللجنة الملكية ضربت بالمطالب العربيـة عرض الحائط وأوصت في تقريرها في 7 تموز 1937م بتقسيم فلسطين إلى ثلاث مناطق تقام فيها دولة يهودية ودولة عربية، وأما الأماكن المقدسة تبقى تحت إشراف بريطانيا .

وعند نشر التقرير عــم البلاد الاستياء والغضب فعـادت الثورة من جديـد ووقعت اشتباكات بين العرب والقوات الانجليزية وقامت السلطات البريطانية باعتقال الكثيرين وخاصة زعمـاء الثورة وقامـت بنفيهم إلى أماكن متعددة .

فـي اواسط سنة 1938 إذكر جيدا سيطرة الثوار على القدس القديمة لمدة أسبوع وأمـام اشتداد الثورة دعت بريطانيا الى عقـد مؤتمـر عربــي في لنـدن للتداول في القضية الفلسطينية وعقد المؤتمر في 7 شبــا ط 1939م وانتهى إلى الفشل .

فــي أعقاب ذلك أصدرت بريطانيا ما عُـرف بالكتــاب الابيــض.

في 17 آيـار 1939 أعلنت بريطانيا تراجعها عن فكرة التقسيم ولكنها سمحت بدخول 75 الف يهودي مهاجر الى فلسطين خلال خمس سنوات قادمــة، فـرفض العرب ذلك واستمرت الثورة أمـدا غير قصيـر وبتعبيـر آخر الى ما بعـد نشوب الحرب العالمية الثانيــة.»

أعود بالذاكره لعام 1941 حيث عملت في المحاكم ألفلسطينية مدة ست سنوات ونصف متنقلا ما بين حيفا والخليل وأخيرا القدس.

بدأت عملي في محكمة صلح حيفا في شهر 11 1941 اثناء الحرب العالمية الثانية التي بدأت في الاول من سبتمبر 1939 في أوروبا وانتهت في الثاني من سبتمبر 1945.

وأُعطي للقارئ لمحة قصيرة عن هذه الحرب التي عايشتها لأنُ كتابة تاريخ هذه الحرب المُدمرة بالتفصيل تحتاج إلى مجلد ضخم.

«شاركت في هذه الحرب الغالبية العظمى من دول العالم، في حلفين رئيسيين هما:

قوات الحلفاء (فرنسا، بريطانيا العظمى، الولايات المتحدة، الاتحاد السوفييتي والصين)

دول المحور (المانيا، ايطا ليا واليابان).

وتعد الحرب العالمية الثانية من الحروب الشمولية، وأكثرها كلفة في تاريخ البشرية لاتساع بقعة الحرب وتعـد د مسارح المعارك والجبهات، حيث شارك فيها أكثر من 100 مليون جندي، وتسببت بمقتل حوالي 50 مليون شخص ما بين مدنيين وعسكريين، أي ما يعادل 2.5% من سكان العالم في تلك الفترة.

مع أن اليابان كانت قد أعلنت الحرب على الصين في 7 يوليو 1937، إلا أن البداية الفعلية للحرب تعتبر الأول من سبتمبر 1939، وذلك عندما إجتاحت المانيا بولندا، وتوالت بعدها إعلانات الحرب على ألمانيا من قبل فرنسا والمملكة المتحدة. ومن أواخر عام 1939 إلى أوائل عام 1941، قامت المانيا بسلسلة من الحملات والمعاهدات لتشكيل حلف دول المحور والسيطرة على أجزاء واسعة من القارة الأوروبية.

وفي 14 يونيو 1940 سقطت باريس بيد الألمان، واستسلمت فرنسا.

وفي 22 يونيو1941 بدأت أكثر مراحل الحرب العالمية الثانية دموية وذلك بعد غزو المانيا للاتحاد السوفييتي، ومعركة ستالينجراد هي إحدى أهم المعارك الكبرى والفاصلة التي شهدتها الحرب العالمية الثانية والتي استمرت ستة أشهر بين 21 أغسطس و 2 فبراير 1942. بلغت الخسائر البشرية في هذه المعركة حوالي مليوني ضحية، ما يصنفها كإحدى أكبر المعارك دموية في تاريخ الحروب والتي كان لها الدور الأكبر في تحول مجرى الحرب العالمية الثانية.

وفي 7 ديسمبر 1941 قام الطيران البحري الياباني بهجوم مفاجئ على القاعدة البحرية الأمريكية في ميناء بيرل هاربر، مما اضطرت الولايات المتحدة إلى إعلان الحرب على اليابان والدخول في الحرب العالمية الثانية .

تم إيقاف تقدم دول المحور في عام 1942، بعد هزيمة اليابان في عدة معارك بحرية وهزيمة قوات دول المحور في أوروبا وشمال أفريقيا، بالإضافة إلى الخسارة الكبيرة لألمانيا في ستالينجراد.

وفي عام 1943 لحقت بألمانيا عدة هزائم في أوروبا الشرقية، وقامت قوات الحلفاء بغزو إيطاليا التي لم تستطع المقاومة فاستسلمت، وتمكنت القوات الأمريكية من تحقيق عدة انتصارات في المحيط الهادئ، فبدأت دول المحور بالتراجع على جميع الجبهات. وفي عام 1944 وصلت قوات الحلفاء إلى فرنسا، وتمكن الاتحاد السوفيتي من استعادة كامل الأراضي التي استولى عليها الألمان.

انتهت الحرب في أوروبا بسيطرة الاتحاد السوفييبتي على برلين والاستسلام غير المشروط من قبل الألمان في 8 مايو 1945. وعقد بعدها مؤتمر بوتسدام قرب برلين، والذي صدر خلاله إعلان بوتسدام في 26 يونيو 1945 (ألذي تضمن تهديدا لليابان بتدميرها ما لم تتوقف عن حربها مع دول الحلفاء وأن تستسلم بدون شروط) ، وقامت الولايات المتحدة في 6 أغسطس و9 أغسطس من عام 1945 بإ لقاء قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناغازاكي (على الترتيب)، تبع ذلك إستسلام اليابان في 15 أغسطس 1945.»

كنا نطالع تطورات الحرب العالمية بواسطة الصحف وإلإذاعات المحلية والعالمية، وكانت الطائرات الالمانية وإلإيطالية تغير على المواقع الإستراتيجية للجيش البريطاني في فلسطين.

أذكر أيضا المناطيد ذات اللون السكني وهي منتشرة حول مدينة حيفا و مثبتة في الارض بواسطة جنازير، وكانت تستعمل كمصيدة للطائرات الايطالية التي كانت تغير على المنشآت العسكرية البريطانية وعلى مصفاة البترول في طريق عكا، لان التكنولوجيا لم تكن وصلت بعد لضرب الهدف عن بعد وكان على قائد الطائرة أن يقترب من الهدف لالقاء قذائفه. وأذكر عند حدوث الغارات في الليل كانت الكشافات الضخمة تلاحق الطائرات المغيرة التي كنا نراها بوضوح .

حيفـا وعكا هي من الشواطئ الفلسطينية الجميلة. أمضيت سنة كاملة في محكمة صلح حيفا وكان رئيس قلم محكمة الصلح وقتها السيد فائق حلزون الذي عمل فيما بعد في المحاكم الاردنيه.

حيفا هي من المدن الفلسطينية التي تجمع بين الجبـل والبحروحدائق البهائيين الجميلة التي تتدرج على جبل الكرمل وتمتد لمئات الهكتارات حتى البحـر. تحيط هذه الحدائق ب (المركز العالمي للدين البهائي) والذي يضم مبنى ذي القبة الذهبية ويسمى (مقام الباب – قبة عباس) وهو احد المبشرين بالبهائية. وفي كتابي باللغة الإنجليزية «إكتشف فلسطين – الاراضي المقدسه» ذكرت عن حدائق البهائيين وعقائدهـم .