عمان - بترا

أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة ان المجلس "لن يتوانى ابداً عن الانحياز للعاملين في سكة حديد العقبة"، مشدداً على ان الخط الحديدي يُعد خطاً أحمر لا يجوز الاقتراب منه.

جاء ذلك خلال ترؤس الطراونة اجتماعا للجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية اليوم الاربعاء، بحضور رئيس اللجنة خالد الفناطسة ووزيري المالية عمر ملحس والنقل حسين الصعوب ورئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية ناصر الشريدة، خصص لبحث موضوع سكة حديد العقبة ومصير العاملين فيها بعد نقل الميناء الى الميناء الجنوبي الجديد.

وأضاف الطراونة، "ان ما يهمنا في هذا الموضوع ان تكون الحلول بعيدة عن المساس بأرزاق العاملين في "السكة" وحماية حقوقهم"، مؤكدا ان التطوير وإعادة التأهيل وتجديد العمل "لا يعني المساس بحقوق العاملين، كما أن المجلس لا يميز بين عامل وآخر".

من جانبه، أكد الفناطسة ان ما يهم اللجنة ومجلس النواب هو "الحفاظ على حقوق العاملين في سكة الحديد والشركات الاخرى"، مضيفاً ان اجتماع اليوم جاء كخطوة استباقية لمعرفة ماذا سيحل بالعاملين ومعالجة اي طارئ قد يحدث جراء نقل الميناء.

وخلص الاجتماع الى "التزام الحكومة بأن لا يتم الاستغناء عن اي عامل او موظف في سكة حديد العقبة او اي شركة اخرى خلال عملية النقل او بعدها"، بموجب اتفاق وقعه بالاضافة الى الطراونة والفناطسة، كل من النواب: مازن القاضي وابراهيم ابو العز وشعيب شديفات وخالد رمضان وانتصار حجازي ونواف النعيمات وخالد ابو حسان وحسن السعود، ووزيرا المالية والنقل، ورئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ومدير عام شركة تطوير العقبة، ومدير عام شركة العقبة لإدارة وتشغيل الموانئ، والرئيس التنفيذي لشركة مناجم الفوسفات، ومدير عام سكة حديد العقبة، والأمينان العامان لوزارتي العمل والتخطيط والتعاون الدولي ورئيس نقابة سكة حديد العقبة.