عمان – جوان الكردي



أطلقت المبادرة الأردنية للدعم والتمكين تطبيق الهواتف الذكية من خلال منظومة عمل متكامل مبادرة " تواصل المدرسية " والتي تتيح لكل من الأهل وإدارة المدرسة والطلاب والمعلمين التواصل فيما بينهم من خلال صلاحيات مختلفة لمتابعة الطلبة عن كثب ودرء الهوه بين الأهل والمدرسة.

وأكد المهندس ابراهيم فريج مطلق مبادرة "تواصل المدرسية" إن واقع العملية التعليمية التي جسدتها الورقة النقاشية السابعة برؤيا ملكية سامية كانت رائدة بتشخيص الحالة التعليمية وإن المناهج في محتواها العلمي والأنساني تكون مكملة للتربية ألتي كانت دائما قبل التعليم فهي المكون الأساسي لتنشئة جيل متعلم بشكل مستمر، ففيما نشهده اليوم من تقدم تكنولوجي سريع ومتطرد يشمل جميع مناحي الحياه يكون التعلم المستمر هو معيار التنافسية في سوق العمل وفي الريادة على مستوى المجتمعات، أما يقتصر التعليم في شتى أنواعة على كونه أداة تتيح الفرصة للدخول إلى سوق العمل وبدء التعلم المستمر.

وقال المهندس فريج أن مبادرة "تواصل المدرسية "والتي تعد ألاولى من نوعها إن الوصول إلى جميع التحديثات المتعلقة بأداء الأبناء من خلال تطبيقات الموبايل هي الأحدث عالمياً حيث إنها تقوم مقام إجتماع الأهالي ولكن بشكل يومي، ففي الظروف الاقتصادية الحالية وإنشغال الأهل بتأمين حياه فضلى للأبناء في ظل التكاليف الحياتية المرتفعة تقوم هذه المنظومة على مساعدة الأهل والمدرسة للتنبه عن أي تغيير في السلوكيات الخاصة بالأبن او التغيب عن الدوام المدرسي دون علم الأهل أو التدني في التحصيل العلمي.

ويقدم التطبيق الألكتروني والنظام المتكامل صلاحيات خاصة بالأهل تتيح لهم متابعة الحضور والغياب لأبنائهم وتحصيلهم العلمي بشكل دوري وملاحظة معلميهم والفعاليات المدرسية بالأضافة إلى توفر صلاحيات خاصة بالمعلمين من إدخال العلامات الصفية والحضور والغياب والملاحظات الخاصة بكل طالب، وتمكن الطالب الوصول الى واجباته والمراجع الغير منهجيه المساعدة في عملية التعليم.

ويذكر إن المبادرة الأردنية للدعم والتمكين هي مؤسسة رائدة في تطوير الحلول التكنولوجية المكملة لأيجاد الحلول المجتمعية من خلال التكنولوجيا العصرية.