عمان - بترا

طالب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الصحفية الأردنية (الرأي) الزميل رمضان الرواشدة بضرورة تغيير المناهج الإعلامية في كليات الاعلام في الجامعات الأردنية لتتوافق مع التغييرات المتسارعة الذي يشهدها العالم في مجالات الإعلام.

ودعا الرواشدة خلال محاضرة نظمتها كلية الاعلام في جامعة الشرق الأوسط أمس الاثنين، بعنوان «الاعلام والتواصل الإجتماعي»، إلى ضرورة طرح مساقات باللغة الانجليزية لكي تفتح آفاقاً للصحافي وتزيد من تطوره وامكانياته. وأكد بحضور عميد كلية الاعلام في الجامعة الدكتور عزت حجاب وعدد من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وجمع من الطلبة، أن مجالات العمل في الاعلام الأردني باتت مشبعة ومتخمة ولا بد من إعادة النظر في البرامج التي تقدم حالياً وضرورة التركيز على التدريب التقني التحليلي الجيد. وبين أن العالم بات نتيجة لعصر المعلومات الجديد، يشهد تحولات كبيرة في ظل انتشار التقنيات الحديثة للاتصال وتزايد تطبيقاتها في مجال الاعلام، مما ساهم في ظهور نوع جديد في الإعلام وهو اعلام التواصل الإجتماعي. واستعرض الرواشدة مراحل تطور وسائل الاتصال وتأثير عصر الاعلام الالكتروني على الصحف الورقية والتي تراجعت عالمياً في ظل التطور الهائل في وسائل الاعلام البديل والمواقع الالكترونية.