باريس - ا ف ب

اوقف رجل يحمل سكينا السبت في محطة بشمال باريس من دون ان يبدي مقاومة بعدما اثار حالة هلع بعد يومين فقط من اعتداء باريس، وفق ما افادت مصادر في الشرطة.

وقال احد هذه المصادر ان "شخصا يحمل سكينا دخل المحطة وعلمت بامره دورية للشرطة فعملت فورا على توقيفه".

واوضح مصدر اخر ان التوقيف اثار "حالة هلع" وترك العديد من المسافرين حقائبهم داخل المحطة.

وجرى ذلك بعد يومين من الاعتداء الجهادي على جادة الشانزيليزيه والذي اسفر عن مقتل شرطي.

وتم تعزيز التدابير الامنية في كل انحاء فرنسا عشية الدورة الاولى من الانتخابات الرئاسية.