موسكو- أ ف ب

اتهم الرئيس السوري بشار الاسد الجمعة "جبهة النصرة" سابقا و"فتح الشام" حاليا، الفرع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا بارتكاب اعتداء استهدف حافلات تقل نازحين مدنيين في 15 نيسان/ابريل اوقع 126 قتيلا.

وقال الأسد في مقابلة مع وكالة سبوتنيك الروسية "عندما اعتقدنا أن كل شيء بات جاهزاً لتنفيذ الاتفاق، فعلوا ما كانوا قد أعلنوه. إنهم من جبهة النصرة، ولم يخفوا أنفسهم منذ البداية، وأعتقد أن الجميع متفق على أن النصرة قامت بذلك".