الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - ا ف ب

اعلن مندوب بريطانيا لدى الامم المتحدة الثلاثاء ان لندن وواشنطن وباريس قدمت مشروع قرار جديد الى مجلس الامن الدولي يطالب بالتحقيق في الهجوم الكيميائي المفترض في سوريا.

وكتب السفير ماثيو ريكروفت على تويتر ان مشروع القرار الجديد يتطلب "تعاونا كاملا مع التحقيق" في الهجوم الذي تتهم واشنطن دمشق بارتكابه في خان شيخون التي تسيطر عليها فصائل جهادية ومعارضة.