عمان - الرأي

افتتحت في مركز التدريب الجمركي الإقليمي/عمان ورشة عمل إقليمية حول نظام التير الدولي بحضور وزير النقل وممثل مدير عام الجمارك الأردنية ومندوب الاتحاد الدولي للنقل الطرقي ورئيس الوحدة الفنية لاتفاقية أغادير وعدد من ممثلي الإدارات الجمركية العربية والإقليمية.

وأكد وزير النقل حسين الصعوب على أهمية هذه الورشة والتي يحاضر فيها خبراء من الاتحاد الدّولي للنقل على الطّرق، في زيادة معارف ومهارات الموظّفين المستهدفين من التحقق من الميزات الأمنية لبطاقات التير والتعرف على شبكة الضمان العالمي والتعامل مع متطلباته ونظام التير الدولي متعدد الوسائط للنّقل بالعبور البري والبحري والسككي.

وقال مساعد مدير عام الجمارك الأردنية عميد جمارك عبدالمجيد الزيود أن اتفاقية التير الدولي تطبق في 12 مركزاً جمركياً، وسيتم التوسع في تطبيقها لتشمل أكبر عدد من المراكز ، حيث يحقق نظام التير الدولي التسهيل والتبسيط في الإجراءات وبناء جسور التعاون بين الجمارك والشركاء من جهة وتعزيز الثقة بين الجمارك والمجتمع التجاري من جهة أخرى، مما يسهم في تحقيق المؤشرات الدولية ذات الصلة بتشجيع التجارة المشروعة عبر الحدود.

وأكد رئيس الوحدة الفنية لاتفاقية أغادير السيد فخري الهزايمة على دور الاتفاقية بتعزيز الروابط الثنائية بين الدول العربية الأعضاء والاتحاد الدولي للنقل الطُرُقي،

بدوره أشار مندوب الاتحاد الدولي للنقل الطرقي السيد راني وهبة على أهمية اتفاقية التير الدولية في تسهيل التجارة الآمنة بما يسهم في تعزيز الروابط التجارية بين الدول.