عمان- فيصل التميمي

سجلت نسبة عائد على الدين الخارجي الأردني 2.28 بالمئة في شهر شباط من العام الجاري، وفقا للبيانات التي أصدرتها ميريل لينش.

ورتبت ميريل لينش–شركة خدمات تمويلية عالمية، تقدم خدمات عديدة مثل: خدمات سوق رأس المال والاستثمار والاستشارات وإدارة الثروة وإدارة الأصول والتأمين البنكي- الأردن بالمرتبة الحادية عشرة كأقل نسبة في العائد من بين 25 دولة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وقارنت لينش نسبة عائد على الدين الخارجي الأردني مع عائد الأسواق الناشئة، والعوائد على السندات السيادية للبلدان التي تحظى بتصنيف ائتماني مشابه.

وبلغ الرصيد القائم للدين الخارجي (موازنة ومكفول) في نهاية عام 2016 نحو 37.4 بالمئة من الناتج المقدر لعـام 2016، مقارنة مع 35.3 بالمئة مـن النـاتج في نهاية عام 2015.

وأظهرت بيانات المالية العامة أن إجمالي الدين العام في نهاية عام 2016 بلغ 94.8 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي المقدر لعام 2016، مقابل 93.4 بالمئة في نهاية عام 2015، علما بأن مديونية شركة الكهرباء الوطنية وسلطة المياه بلغت نحو 7.6 مليار دينار.

إلى ذلك، قدّرت المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات ارتفاع الدين الخارجي الأردني بنحو 1.8 مليار دولار في 2016.

وأشارت المؤسسة في تقريرها الذي أصدرته سابقا، أن حجم الدين الخارجي سجل 26.6 مليار دولار، متوقعة ارتفاعه على 27.8 مليار دولار في 2017، مقارنة مع 24.7 مليار دولار في 2015.