زوريخ - رويترز

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)،أمس، إنه عاقب الحكم الغاني جوزيف لامبتي بالإيقاف مدى الحياة بعد ضلوعه في فضيحة تلاعب بنتيجة مباراة في تصفيات كأس العالم لكرة القدم.

وأوضح الفيفا أن لامبتي أدين بانتهاك لوائح الفيفا خلال فوز جنوب افريقيا 2-1 على السنغال في تشرين الثاني 2016 ضمن المجموعة الأولى بالتصفيات الافريقية.

ولم يعط الفيفا مزيدا من التفاصيل لكن الاتحاد الافريقي للعبة قال إن لامبتي احتسب ركلة جزاء غير صحيحة لجنوب افريقيا وقرر معاقبته بالايقاف لثلاثة أشهر.

وأضاف الاتحاد الافريقي أن لامبتي أدين «بسوء الأداء» في المباراة «وأهدى بشكل خاطئ ركلة جزاء من لمسة يد رغم أن اللاعب لم يلمس الكرة بيده.»

ونفذ ثولاني هلاتشوايو ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 42 ثم أضاف ثولاني سيريرو هدفا ثانيا بعدها بثلاث دقائق.

وعوقب لامبتي في وقت سابق بالإيقاف لمدة ستة أشهر من قبل الاتحاد الافريقي لاحتسابه هدف غير صحيح في قبل نهائي دوري الأبطال في 2010.

وبفوزها عادلت جنوب افريقيا رصيد بوركينا فاسو بحصد أربع نقاط من مباراتين مقابل ثلاث نقاط للسنغال بينما لم ينل منتخب الرأس الأخضر أي نقطة في المجموعة.

ولم يحدد فيفا إن كانت نتيجة المباراة ستبقى على حالها أم سيقرر إعادة اللقاء.