عمان - الرأي - ناقش عمداء الدراسات العليا في الجامعات الاردنية قضايا وتوصيات اللجان الفرعية التي شكلها الملتقى في اجتماعه الاول لا سيما تلك المتعلقة برفع سوية البرامج التي تقدمها الجامعات الاردنية وتطوير مخرجاتها و نتاجاتها بحيث تربط بحاجات المجتمع والسوق.

وحضر الاجتماع الذي عقد بالجامعة الاردنية ما يزيد عن عشرين عميد دراسات عليا في الجامعات.

و ركز الملتقى على بحث عدد من القضايا و المحاور التي تهم قطاع الدراسات العليا في المملكة .

و يذكر ان هذا الملتقى انطلق بمبادرة من كلية الدراسات العليا في الجامعة الاردنية في شهر تشرين الثاني من العام الماضي .

وقال عميد كلية الدراسات العليا في الجامعة الاردنية الدكتور كمال الحديدي ان المسؤوليات الملقاة على عاتق هذا الملتقى تكمن في معالجة الاختلالات في تشريعات و تعليمات الدراسات العليا ووضع اطر عامة لبرامج الماجستير والدكتوراه في الجامعات الاردنية الرسمية والاهلية سعيا لتاسيس مدرسة اردنية ذات شخصية مستقلة في برامج الدراسات العليا .

واضاف الحديدي ان الملتقى مستمر في عقد اجتماعاته بشكل دوري مؤكدا ان التوصيات النهائية سيتم وضعها بين يدي اصحاب القرار و المعنيين بشؤون التعليم العالي.