رصد - الرأي

عامل في محطة للوقود بمدينة باليرمو في الجنوب الإيطالي، اكتشف أن عاطلا عن العمل بلا مأوى، وينام يوميا في زاوية محددة من الشارع، على علاقة بزوجته من النوع المحظور، فانتقم برش البنزين عليه عند منتصف الليل وهو نائم، و أشعل فيه النار على مرأى من كاميرا صورت مراحل انتقامه الناري بالكامل.

في الفيديو نرى المنتقم لشرفه Giuseppe Pecoraro يقترب من فراش غريمه ، حاملا بيده سطلا ملأه بالبنزين من المحطة التي يعمل فيها ليلاً، ثم يرش محتواه عليه، وبعدها يقبل نحوه بولاعة ويضرم فيه النار، ويغادر فارا وسط العتمة.

الفيديو نشر على موقع Corriere الإخباري الإيطالي ، الشارح أمس السبت أن الشرطة تعرفت سريعا في اليوم التالي إلى مضرم النار بالضحية Marcello Cimino البالغ 455 سنة، واعتقلته يوم الجمعة الماضي، وقادته إلى تحقيق سريع اعترف خلاله بما فعل.

ذكر موقع "كورّييري" أيضا، أن القتيل مارشيلو شيمينو، هبّ من الفراش وجسده مشتعل وراح يصرخ ويولول من الألم، فاستيقظ جيران على صراخه وطلبوا الإسعاف والشرطة، إلا أنه فارق الحياة قبل الوصول إلى مستشفى قريب نقلوه إليه. العربية نت