الشارقة - بترا

فاز أردنيان بجائزتين، ضمن جوائز الدورة الثالثة عشرة من جائزة الشارقة للعمل التطوعي، التي تقام سنويا برعاية عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي.

ونظمت "جائزة الشارقة للعمل التطوعي" على مسرح الجامعة القاسمية، اليوم الأربعاء، حفل تكريم الفائزين بدورتي الجائزة الرابعة عشر لعام 2016 والثالثة عشر لعام 2015، بحضور الشيخ محمد بن سعود القاسمي عضو المجلس التنفيذي رئيس دائرة المالية المركزية الذي كرم الفائزين.

وفاز جاسر المحاشي بالجائزة، عن فئة الافراد في المجال التربوي والتعليمي لتطوعه في الاشراف العام على مشروع كفالة اليتيم التعليمية منذ عام 2003 حتى اليوم، في المشروع الذي تقوم فلسفته على تقديم الرعاية التربوية والتعليمية للطلبة الأيتام المنتسبين لمؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي.

كما فاز مأمون الضروس، بالجائزة، في فئة الأفراد عن المشروع التطويري والتنموي لقطاع الطفولة والشباب، تحت عنوان نحن نستطيع لتنمية وتطوير مهارات الشباب، عبر تصميم اكثر من 12 برنامجا تدرييبا جرى تنفيذها بطرق غير تقليدية، في 20 جهة ومؤسسة حكومية على مستوى دولة الإمارات منذ العام 2013.

وقالت رئيسة مجلس أمناء جائزة الشارقة، عفاف المري، إن إطلاق جائزة الشارقة للعمل التطوعي كان قبل 16 عاماً، بناء على المرسوم الأميري الصادر عن سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم إمارة الشارقة، راعي الجائزة، وجاءت تأكيداً على هذه التعاليم السماوية والثوابت الوطنية والقيم الإنسانية والمبادئ النبيلة، التي تسير على هديها إمارة الشارقة، وتسعى بخطى حثيثة لغرسها في نفوس أبنائها جيل بعد جيل.