ابواب- د. عميش يوسف عميش

الاظافر يمكنها ان تدلنا على كثير من الامراض التي نتعرض لها كأنها وفي عددها العشرين في اصابع اليدين والقدمين تبدو كالمرآة او الكمبيوتر تسجل عليها علامات المرض الذي يصيب بقية اعضاء الجسم.

كما ان التغيرات المرضية التي تظهر في الاظافر هي علامات تحذير لمشاكل مرضية في الجسم. لذا فلا بد ان نعطي اظافرنا حقها في العناية والاهتمام وذلك يجنبها الكثير من الحالات المرضية.

اما أمراض الاظافر فتتشكل ليس فقط من مادة الاظفر نفسه لكن ايضاً من الأنسجة التي من تحته وجوانبه وكذلك جذوره التي تمتد للخلف بحوالي 3/1حجم الاظفر. لذا فالأعراض الاولية لمرض الاظافر يمكن علاجها وشفاؤها لكن تطور مرض الاظافر يصبح حينئذ تحد كبير للمعالجة والشفاء.

أهم الاعراض

اما الاعراض الهامة لأمراض الاظافر فهي :

-ظهور بقع سوداء او خطوط داكنة اللون على الاظافر تظهر بنسبة اكبر في الاشخاص ذوي البشرة السمراء، ومعظم تلك الخطوط لا تعني شيئاً، وربما سببها الاحتكاك والكدمات. لكن هناك ما يوازي20%-30% من الاورام الجلدية واهمها واخطرها السرطان الميلاني الملون (Malignant Melanoma ) تتكون على شكل بقع سمراء داكنة. وعندها تظهر هذه التغيرات في الاظافر وتعني وجود الورم السرطاني الميلاني الملون تحت الاظفر. وهذا لا يقتصر فقط على الاشخاص ذوي البشرة السمراء لكن يحدث عند ذوي البشرة البيضاء. ولا بد هنا من ان يتذكر المريض ان قدمه ويده وخاصة اصابعه وبالتحديد اظافره لم تصب بكدمات، عندها لا بد من استشارة اختصاصي الجلدية لتحديد سبب تصبغ الاظفر، حيث يتم اخذ خزعة من الاظفر والانسجة التي تحت الاظفر لمعرفة اذا كانت الاعراض سببها الورم السرطاني الميلاني الملون او ورم من نوع اخر.

-الثآليل.. وتظهر الثآليل التي تسببها فيروسات تصيب جوانب الاظافر وتحيط بها. وكذلك تظهر بكثرة على اليدين والقدمين بما فيها الاصابع وتنتشر وتشوه محيط الاظفر وهناك عدة طرق للعلاج منها : العلاج الموضعي بالأحماض على شكل مركب جل لا تؤثر كثيراً على زوالها.. واستخدام التبريد ويحتاج لعدة مرات، والكي الكهربائي يحتاج لبنج موضعي ثم الكي الذي يسبب دمار للأغشية المحيطة بالأظفر ويترك ندبات، و العلاج بالليزر خاصة للمناطق الحساسة كالجهاز التناسلي وهو علاج سليم غير مؤذي. اما نوع الليزر الذي يستخدم لتدمير الثآليل فهو (Erbium Yag- Laser)

- مرض الصدفية: يصيب الاظافر وتكون الاعراض على شكل خطوط حمراء وحفر وفجوات في الاظافر بالإضافة الى تصبغ لونها باللون الاسود. كما ان الجلد تحت الاظافر يصيبه التهاب على شكل احمرار بني مع خطوط حمراء. وفي الحالات المتقدمة للمرض يمكن ان ينفصل الاظفر من جذوره ويتشقق ويدمر. وعلى الاغلب تكون هذه التغيرات لمرض الصدفية في الاظافر مصحوبة بالتهاب المفاصل الغير الرثوي ويسمى (التهاب المفاصل الصدفي). ان علاج مرض الصدفية الجلدية يحسن من تغيرات الاظافر المسببة عن المرض في اغلب الاحيان.

-الالتهابات الفطرية للأظافر.. وتبدو الاظافر اكثر ثخناً وتلوناً وتشققاً وتنخلع من جذورها كل ذلك يسبب اصابة الاظافر بالفطريات (Fungus) واذا تم التشخيص مبكراً وذلك بقص جزء من الاظفر وعمل زراعة مخبرية للجزء الذي تم قضمه وهذه الزراعة المخبرية تحتاج الى ثلاثة اسابيع لمعرفة نتيجتها، واذا بينت الزراعة المخبرية بوجود مرض الفطريات فيمكن علاج الاظافر المصابة بإعطاء المريض دواء ضد الفطريات على شكل كبسولات(Fluconazole): 150 ملجم لكل كبسولة مرة كل اسبوع لمدة (24) اسبوعاً بالإضافة الى مركبات موضعية مضادة للفطريات.

-التهاب الاظافر الجرثومي.. وتكون بسبب البكتيريا التي تصيب الاظافر وتظهر تغيرات تكون مثل لون اخضر حول الاظافر بالإضافة الى تقيح واحمرار وورم والم. وغالباً ما يكون السبب كدمات تصيب الاظافر او جروح تنتهي بالتهاب مكروبي بالإضافة الى تعرق الاصابع وضيق الاحذية وعدم النظافة. اما العلاج فهو اعطاء المريض المضادات الحيوية عن طريق الفم او على شكل حقن بالعضل. بالإضافة الى تعقيم الاظافر المصابة ووضع مضادات حيوية على شكل مراهم وتغطيتها.

-الاظفر الناشب (Ingrown Nail) والسبب في ذلك هو دخول الجزء الجانبي من الاظفر وانغراسه في الجلد المحاذي للأظفر، خاصة اظافر الاصابع الكبيرة الحجم، كذلك بسبب عدم قص الاظافر بشل طولي اي غير منحني. كذلك بسبب لبس الاحذية الضيقة وعدم النظافة للقدمين يساهم كل ذلك وينتج عنه الاظفر الناشب مع التهابات ميكروبية تحتاج للمعالجة.

- اما ظهور الوان على الأظافر والتي لها علاقة ببعض الامراض فهي: (1) الاظافر البيضاء، تكون بسبب التهاب الكبد. (2) نصف لونها وردي والنصف الثاني ابيض بسبب امراض الكلى. (3) لون احمر في الجزء الخلفي للأظافر بسبب امراض القلب. (4) الالوان الصفراء والمثخنة والتي تنمو ببطء تكون بسبب امراض الرئتين. (5) اما الاظافر الباهتة اللون خاصة الجزء الخلفي منها فتكون بسبب فقر الدم. (6) وفي مرض السكري تبدو الاظافر صفراء اللون.

نصائح

اما عن العناية الجيدة بالأظافر، فينصح بها اختصاصيو الامراض الجلدية كالتالي:

(1) المحافظة على نظافة الاظافر وجفافها وابعادها عن التعرق والرطوبة. (2) قص الاظافر بشكل مستقيم وغير قوسي. (3) عدم اطالة الاظافر. (4) اذا كانت الاظافر صلبة وثخينة وهناك صعوبات في قصها، فينصح بعمل مغطس للقدمين بماء عادي (لترين) مضافاً اليه ملعقة ملح كبيرة. وعمل مغطس للقدمين يستمر لربع ساعة. ثم يتم دهن القدمين بكريم يحتوي على مادة (urea) او (Lactic Acid) وذلك لتعمل على نعومة الاظافر مما يساعد على قصها.

(5) تجنب قضم الاظافر لان ذلك يؤدي الى تدميرها وكذلك الجلد من حولها. مما يؤدي الى زيادة الفرصة للالتهابات الجرثومة. وخاصة ازدياد عادة قضم الاظافر عند الاطفال وحتى البالغين حيث يحدث تشوه للأظافر ويمكن المساعدة في توقيفها بدهن الاظافر بمادة ذات طعم رديء او دهنها بالمناكير الغير ملونة واذا لم يتم توقف الطفل عن ذلك فينصح بعرض الطفل لاختصاصي المعالجة السلوكية لأنها تصبح عادة وتسمى (Tic) ولها خلفية اضطراب نفسي لو عائلي او اجتماعي.

(6) في حالات الاظفر الناشب – والحاد فالحل هو إجراء جراحة معينة اذا تكرر حدوثه.