عمان - بترا -

بحث رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الدكتور مشهور الرفاعي، أمس ، والملحق الثقافي في السفارة الهنغارية في عمان الدكتورة ايفا لداني، التعاون في مجال ابتعاث طلبة جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا إلى الجامعات الهنغارية، والإستفادة من برنامج المنح المقدمة من الحكومة الهنغارية للطلبة الأردنيين. وأكد الرفاعي، أهمية هذا التعاون الذي يحقق رسالة الجامعة، حيث تركز الجامعة على النوع في جودة مخرجات التعليم لتحقيق رسالتها في تخريج طلبة متميزين ورفد سوق العمل المحلي والعالمي مشيرا إلى ابتعاث طالبين من الجامعة خلال العام الماضي للدراسة في هنغاريا، في تخصصي علم الحاسوب والهندسة.

وأشادت لداني، بالتعاون العلمي والثقافي القائم بين المؤسسات التعليمية الهنغارية والأردنية، موضحة أن برنامج المنح يتضمن ما يقارب 400 منحة للطلبة الأردنيين لاستكمال دراستهم في الجامعات الهنغارية لمختلف التخصصات والدرجات العلمية.

كما ألقت لداني عقب اللقاء محاضرة حول برنامج المنح، مشيرة إلى أن هنغاريا تضم ما يقارب 67 جامعة موزعة على مختلف مناطق الدولة.