واشنطن - أ ف ب

أعلن مسؤول في البنتاغون الثلاثاء ان العملية البرية النادرة التي شنتها وحدة كوماندوس اميركية قرب دير الزور في شرق سوريا الاحد افضت لمقتل اثنين من القياديين المتوسطي المستوى في عصابة داعش الارهابية.

وقال المسؤول مشترطا عدم نشر اسمه ان احد القتيلين هو «ابو انس العراقي» وقد كان الهدف الذي من اجله شنت هذه العملية، اما الآخر فقد «اصبح هدفا اثناء سير العملية».

وكان البنتاغون كشف النقاب الاثنين عن هذه العملية ولكن من دون ان يحدد حصيلتها، مكتفيا بنفي ما اورده المرصد السوري لحقوق الانسان من انها افضت الى مقتل 25 ارهابيا.

والثلاثاء نفى المسؤول الاميركي مجددا صحة ما اورده المرصد، مؤكدا ان الهجوم حصل «على طريق معزولة ولم يكن هناك احد قربها».

واضاف ان العملية نفذتها وحدة القوات الخاصة الاميركية المكلفة ملاحقة القادة الارهابيين في العراق وسوريا.