غزة - الأناضول

شيّع مئات الفلسطينيين، في قطاع غزة، اليوم السبت، جثمان الشاب محمد سعيد أبو سعدة (26 عاما)، الذي استشهد مساء الجمعة، خلال المواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، على الحدود الشرقية لمخيم البريج وسط قطاع غزة.

وجابت جنازة الشاب أبو سعدة، شوارع مخيم النصيرات للاجئين الفلسطينيين، وسط القطاع، قبل أن يُوارى الثرى في مقبرة المخيم.

وكان أشرف القدرة، المتحدث باسم وزارة الصحة بقطاع غزة، قد أعلن مساء الجمعة، عن استشهاد أبو سعدة، خلال تجدد للمواجهات بين شبان فلسطينيين والجيش الإسرائيلي على حدود القطاع.