العقبة - بترا

نظمت جمعية ايلة للثقافة والفنون مسيرة راجلة اليوم الاربعاء تحت شعار "المخدرات طريق الهلاك"، انطلقت من امام دار المحافظة مخترقة شوارع العقبة وصولا الى ميدان الشريف الحسين بن علي.

وقال رئيس الجمعية علي كريشان ان هذه المسيرة التي شاركت فيها مؤسسات المجتمع المدني جاءت بهدف الوقوف صفا واحدا لمكافحة آفة المخدرات القاتلة وأثارها السلبية وتمكين الشباب وحمايتهم وتوعيتهم فكريا وبيان اضرار المخدرات واخطارها والتركيز على ثقافة الحوار والتفكير بين مكونات المجتمع.

وبين مدير مكتب مكافحة المخدرات في العقبة الدكتور المقدم ايمن الهباهبة ان مسؤولية مكافحة المخدرات هي مسؤولية الامن العام بالدرجة الاولى ممثلة بادارة مكافحة المخدرات ومن ثم دور الاسرة والتي تلعب دورا رئيسيا ومهما في توجيه افرادها بعدم الانصياع والانسياق الى ارباب السوابق والمتاجرين بها ومن ثم دور المجتمع بكافة اطيافه والذي يعتبر من الادوار الهامة في التصدي لهذه الآفة الخطيرة.

وقال مدير التربية والتعليم في العقبة الدكتور خالد ذنيبات إن المدارس تسعى من أجل بناء الوعي لدى الشباب وتثقيفهم من مخاطر هذه الآفة التي تعمل على هدم مستقبل المجتمع، مشيدا بالجهود التي تبذلها مديرية مكافحة المخدرات في حماية الشباب والمجتمع من الآثار المدمرة للمخدرات والإدمان بكافة أشكاله.

وقال منسق هيئة شباب كلنا الأردن في العقبة عمر العشوش أن هذه الآفة تجعل الشباب فريسة سهلة أمام التنظيمات الإرهابية، بالإضافة الى العنف والجريمة . ودعا العشوش الى ضرورة تكثيف جهد الدور الإعلامي والتوعوي لمحاربة المخدرات وزيادة أعداد المرشدين في وزارة التربية والتعليم وتضمين المدارس لمحاضرات توعية وإنشاء مراكز أردنية في مختلف الأقاليم لمحاربة هذه الآفة القاتلة.