اربد - بترا

كرمت الجمعية العربية للتراث والثقافة والفنون التعاونية اليوم الاربعاء عددا من المصابين العسكريين في احتفال اقيم بمقر الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين في اقليم الشمال احتفاء بمئوية الثورة العربية الكبرى.

وتحدث في الاحتفال الذي رعاه مساعد محافظ اربد غازي القبلان مندوبا عن وزيرة السياحة والآثار ممثل الهيئة الهاشمية خالد طبيشات مستعرضا انجازات الهيئة بخدمة ورعاية المصابين العسكريين منذ تأسيسها عام 1997 بتوفير الرعاية لأكثر من خمسة آلاف مصاب عسكري في مختلف صنوف الرعاية والدعم.

واشار مدير عام المركز الوطني للبحث والارشاد الزراعي الدكتور فوزي الشياب الى اهمية تقدير دور المصابين العسكريين في مختلف ميادين الشرف والرجولة والتضحية والاباء وواجب رد الجميل والعرفان لهم من ابناء شعبهم واحاطتهم بالرعاية والاهتمام اقتداء بالقيادة الهاشمية التي اولتهم جل الرعاية والاهتمام.

وقال رئيس الجمعية الفنان التشكيلي والمصاب العسكري عمر البصول ان احتفاء الاردنيين بمئوية الثورة العربية الكبرى هو احتفاء بالإنجاز والفداء التي نذر منتسبو الجيش العربي أنفسهم للدفاع عن الارض والعرض والعقيدة والامة فكانت هذه الاحتفالية تكريما لهم ولعطائهم وعرفانا بجميلهم على الوطن.

وتضمن الاحتفال معرضا للصور يجسد مراحل من الثورة العربية الكبرى وشخصياتها البارزة بقيادة آل هاشم الغر الميامين ونشأة وتطور القوات المسلحة-الجيش العربي، ومعرضا تثقيفيا لوسائل الوقاية والسلامة العامة للدفاع المدني، وآخر سياحيا ترويجيا لأبرز المعالم الاثرية والمسارات السياحية في محافظة اربد لمديرية سياحة اربد، وفقرة شعرية للشاعر عبدالله السرحان.