عمان -بترا

نظمت جمعية المركز الإسلامي الخيرية بالتعاون مع مشروع تواصل لسعادة الأسرة الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، اليوم الثلاثاء لقاء في مدينة جرش بعنوان لا للزواج المبكر. وشدد المشاركون في اللقاء الذي حضره مدير صحة جرش الدكتور شبلي بني مصطفى، على أهمية إصدار التشريعات اللازمة للحد من ظاهرة الزواج المبكر التي بلغت نسبة 13.4% بين الأردنيين و35% بين السوريين.

وأكدوا في كلماتهم خطورة هذه الظاهرة على المجتمعات والأفراد وأبرزها زيادة نسبة الطلاق المسجلة سنويا في المحاكم الشرعية بالإضافة إلى الانعكاسات الصحية والاجتماعية والنفسية على صحة الفتيات.

وأبدى المشاركون تأييدهم لضرورة اتخاذ خطوات جدية للحد من هذه الظاهرة، مشددين على أهمية زيادة الوعي المجتمعي والرسمي بهذه القضية على جميع المستويات في السنوات القادمة.

يذكر أن هذا اللقاء هو الأول ضمن سبعة لقاءات ستعقدها الجمعية في محافظات الشمال والوسط والجنوب لمناقشة قضية الزواج المبكر.